التجديد

عمّا نبحث؟

 
نعني بكلمة التجديد تلك الأنظمة والممارسات التي تعتمد مقاربة ’شمولية‘ في البحث عن حلول لمشاكل اقتصادية واجتماعية وبيئية، وتهدف إلى ترميم الصحة والكمالية والمرونة
.

نبحث عن مشاريع تساهم بشكل فعّال في صحّة جميع المنظومات التي هي جزء منها.

إضافة الى المساعدة في إعادة ترميم الأنظمة الطبيعيّة في أماكن تواجد المشروع، فإنّ المشاريع يجب أن تعزّز رفاه جميع العاملين على تنفيذها وكذلك إمكانيّات المجتمع المحلّي حولها والشبكات المتّصلة بها.

إنّنا نبحث عن مشاريع تأخذ بعين الإعتبار التحدّيات التي تواجهها وتبني إمكانيّة منظّماتها لتحقيق التحسّن والتطوّر. أخيراً يجب أن تشارك المشاريع خبراتها بحيث تُلهم الآخرين بأعمالها فيتبنّون المعرفة ويطبّقونها وفقاً لحالاتهم ويطوّرون حركة التجديد.

 

الأهلية

  • نقبل الترشيحات من كافة أنحاء العالم.
  • إن لاش، الشركة الممولة لجائزة الربيع، هي شركة نباتية. وعليه فإن الجوائز الممنوحة لن تذهب إلى ذبح الحيوانات المباشر أو إساءة معاملتها.
  • على الرغم من أنه لن يجري استبعاد شركات تربية الحيوانات فإن الاولوية سوف تكون لمنظمات تشجع بدائل عن استهلاك الحيوانات.
  • أي مشروع لا يحقق معايير الأهلية هذه تماماً يمكنه أن يرشح نفسه في حال كان يرى أنه يمكن أن يقدم حجة قوية لأخذ ترشيحه بالاعتبار.
  • يمكن للمنظمات التقدم بالطلب تحت فئة واحد فقط.
  • لن تحصل اي منظمة على جائزتين متلاحقتين في عامين متتاليين.
  • الجوائز هي لأعمال جارية (ليست مكافأة على أعمال سابقة).
  • في حال تلقي عرض بالجائزة، يجب على المتلقي:
    1. حضور حفل توزيع الجوائز شخصياً، ما لم تكن هناك ظروف استثنائية (تكاليف السفر سيجري دفعها).
    2. تحضير معلومات حول المشروع الرابح من أجل حفل توزيع الجوائز.
    3. تعبئة استمارة تقييم 10 اشهر من تاريخ حفل توزيع الجوائز.
    4. دعم الصحوة الجماهيرية (PR ) والنشاط الايصالي للجائزة.
  • ستجري جمعية المستهلك الاخلاقي للبحث (شريك في جائزة لاش الربيعية) بحث العناية الواجبة حول الأفراد المرشحين والمنظمات المترشحة قبل التوصية بمنح الجوائز للمبادرات. سيكون من المفيد إذا أشار المتقدمون إلى أية عوامل يمكن ان تشكل عوامل قلق محتملة مقدماً.
  • عوامل القلق الاخلاقية غير المتوقعة الأخرى سوف تجري دراستها على أساس كل حالة على حدة.