جائزة مالية قدرها 200.000 جنيه استرليني – بالإضافة إلى مجموعة من الأنشطة الداعمة الأخرى- مُقدَّمة من أجل بناء قدرات أولئك المصلحين والمجددين الذين يقدمون جهدًا فعليًا لإصلاح الأنظمة المتضررة على كوكب الأرض.

التجديد

لا تستهدف جائزة الربيع من "لَش" تقليل الآثار الفعلية الناجمة عن الأضرار مع الإبقاء على الأنظمة المتضررة على كوكب الأرض، فبدلًا من ذلك تهدف الجائزة إلى تسليط الضوء على الأعمال التي تسعي لتقديم العلاج والمساعدة على النمو والاستمرار، مُتَّخذةً في ذلك نهجًا متكاملًا للتغلب على التحديات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية المختلفة.

اقرأ أكثر

الجوائز

تُمنَح جائزة الربيع من "لَّش" للمُنظَّمات التي تعمل على إعادة الحياة للبيئات الطبيعية أو الاجتماعية المتضررة، ولمن يهدفون إلى نشر أعمالهم ومشاركة خبراتهم في العمل مع الآخرين؛ لتحفيزهم وإلهامهم وحثهم على العمل في نشاط مماثل ونقل خبراتهم إليهم.

الترشيح لعام 2019 مغلق حالياً

سوف تُعلَن القائمة النهائية بالمُرَشَّحين في فبراير/شباط، بينما تُعلن أسماء الفائزين في مايو/آيار.

هيئة التحكيم لدينا متنوعة تشكلت من حركات واسعة الطيف وتمثل التصميم التجديدي، الزراعة المستدامة، السيادة الغذائية، الانتقالية، المحاكاة البيئية والقرية البيئية المجددة.

وتنقسم الجائزة إلى أربع فئات مختلفة: الأفكار/المشروعات الواعدة، والمشروعات الناشئة، والمشروعات المستقرة، والأنشطة/المشروعات ذات التأثير.

الرعاة من مشروع "كو-هيرد" يتلقون أول درس لهم في النجارة مع توبياس إندلوفو تحت شجرة لخشب الورد في نطاق منتزه هوانجي الوطني- زيمبابوي 2017. تصوير: برِنت ستيبلكامب من مشروع سوفت فووت ألَيانس (أو تحالف القدم الناعمة).

جائزة الأفكار/المشروعات الواعدة: 4 جوائز

تُمنَح لأصحاب الأفكار الجديدة العظيمة والمشروعات الحديثة التي ما زالت في مراحلها المبكرة ولم يمضِ على تأسيسها أو تشغيلها سنة كاملة، وذلك لمساعدتهم في بناء المعرفة ونشرها ووضع الأساس الراسخ القوي الذي يُمَكِّنهم من الانطلاق نحو النمو والاستمرار.

اقرأ أكثر
جلوريا باندا (ناظرة مدرسة لوازي الابتدائية- في مقاطعة إنكاتا باي) تتسلم مجموعتها الخاصة بلوازم المعلم المشترك بنادي الزراعة المستدامة لمدارس مالاوي لعام 2017. تصوير: كيت والكم.
 

جائزة المشروعات الناشئة: 3 جوائز

تُمنَح للمشروعات أو المُنظَّمات التي يبلُغ عمرها من 1-5 سنوات، وذلك لمساعدتهم على تنمية أعمالهم في مجال الإصلاح والتجديد البيئي والاجتماعي، والتوسع في هذه الأعمال وتطويرها.
 

اقرأ أكثر
السماد العضوي لمشروع سبل المعيشة العضوية المُستدَامة المُتكاملة SOIL (سويل). تصوير ميليسا شيلينج
 
 

جائزة المشروعات المستقرة: جائزتان

تُمنَح للمنظمات التي قدمت جهدًا في مجال التجديد لما يزيد عن خمس سنوات، لمساعدتهم في نشر معرفتهم وخبراتهم والترويج لعملهم من أجل إلهام المزيد من الناس وتحفيزهم للدخول في مجال التجديد، واستثارة المزيد من الأفكار التي تفيد في حركة التجديد.

اقرأ أكثر
الفلاحون المنضمون لحركة التنسيق الأوروبي للفلاحين فِيا كامباسينا (أو طريق الفلاح)، تجمَّعوا من 16 دولة للتظاهر في مسيرة ببروكسل ضد المُستحدَث من الكائنات الحية المُعدَّلة وراثيًا. الصورة من أمام المديرية العامة للصحة- بالمفوضيَّة الأوروبية- 17 يناير/كانون الثاني 2018.

جائزة الأنشطة/المشروعات ذات التأثير: جائزتان

تُمنَح للقائمين على إدارة الحملات أو ممارسة الضغوط المختلفة للتأثير في السياسات أو التشريعات المختلفة أو التأثير في الرأي العام بما يدعم حركة التجديد.
 

اقرأ أكثر

اشترك في رسائل البريد الإلكتروني باللغة الإنجليزية

يطور البشر في كافة أرجاء العالم طرقاً للعيش بشكل منسجم مع الطبيعة ومع بعضهم البعض. إنهم يولدون مصادر متجددة ويرممون المنظومات البيئية ويعززون التعاون والصحة والكمال والمرونة.

جائزة لاش هنا لتدعم حركة التجديد هذه عبر:

  • صندوق جائزة سنوية بقيمة 200,000£، متاح للمجتمعات والمنظمات والمنشآت من تقديم الافكار وصولا الى المنظمات الفتية والمؤسسة والحملات.
  • فعاليات يجتمع من خلالها الناس ليتشاركوا المهارات والخبرات، والدعاية للتوعية بأهمية التجديد وامكانياته

اعرف المزيد حول الجائزة وأهدافها ومن خلفها.

 

الرابحون لجائزة لاش الربيعية لعام 2018