PermaQueer

تركز PermaQueer على مرونة المجتمع بما يتماشى مع المرونة البيئية. تأسست في مارس ٢٠٢٠ عندما ألحق فايروس كوفيد الضرر بمنطقة نارم، أستراليا، أدرك المؤسسان چاي و تود المرونة في الانتقال إلى منزلهما المستدام ولاحظا أصدقاء مجتمع الميم و(ذوي البشرة السوداء، السكان الأصليون، والأشخاص الملونون) في ترتيبات المعيشة المعاصرة. لقد أدركوا قوة الاندماج في شبكات الغذاء، والأنظمة القائمة على المقايضة المجتمعية والاقتصاد والرفاهية الاجتماعية.

بدأت PermaQueer في تقديم مقدمات عبر الإنترنت عن الزراعة المستدامة للأصدقاء، والتي انتشرت بين مجتمع المثليين كالنار في الهشيم. أنها توفر دورات مجانية ومدفوعة حسب ما تشعر به لتدريس الأسس البيئية، والزراعة المستدامة، والعدالة الاجتماعية، وإنهاء الاستعمار، والصدمات والأنظمة المستنيرة للأعصاب القائمة على بناء مرونة المجتمع على مستوى العالم. بالإضافة إلى ذلك، عقدوا ندوة تدكس -TEDx لمدة ٣ أيام.

يقوم تعليم مجتمعهم بتفكيك أنظمة الاستهلاك والتفوق الأبيض والثنائيات الاستعمارية لإعادة هيكلة أنظمة المرونة المجتمعية. إنهم يتعاونون في خلية إزالة الاستعمار وإعادة التوطين لحركة الزراعة المستدامة العالمية مع LiberationPermaculture. تعمل PermaQueer حالياً مع شركاء دوليين لتطوير طرق عادلة ومرنة ومستنيرة بيئياً للتواصل. إنهم يأملون في إظهار هذه الأنظمة في قرى الإسكان المشترك، والنظم الغذائية، والتدريب على القدرات الثقافية وبرامج الاستعادة التجديدية.

  • 2021
  • Intentional Projects
Photo: PermaQueer

معلومات المشروع